in

لا تغضبي

لقد مرة وقت كثير يا جزائري، هل لا تزالين تذكرين أولادك أو لا؟ هل ترفضين سماع أصواتنا لأنك غاضبة علينا؟.. لا تغضبي نحن لم نتغير، نحن لا نزال بشهامة لالة فاطمة نسومر و ثقافة ابن باديس و قوة العربي بن مهيدي، ولن نتغير أبدا فقط إغتالنا الظلم، دفنوا أحلامنا تحت التراب و مزقوا كتاب الأمنيات خاصتنا، لكن لا تغضبي سوف نعود إليك…. 

نحن لا نموت بموت أجسادنا بل بموت أحلامنا و مستقبلنا، بموت ضمائرنا التي إستباحوها، أنت تعلمين كل شيء لماذا ترفضين ردعهم؟ لقد حاولنا بالقلم بالكتاب بالعقل باليد بكل شيء لكن لم نستطع، في كل مرة يستغلون حبنا لك في كل مرة يجبروننا على السكوت لنحافظ عليك، لقد هرمنا يا جزائري…. 

عندما نحمل علم و نحمل قلما ونرفع صوتا لحريتك هل تفرحين؟  إذا لماذا قبلت أن نهان عليك لماذا تحملت صرخات العياشي في جوفك لماذا فتحت دراعيك لشهداء بوفاريك؟ لماذا نحن اليوم يشكك في وطنيتنا لماذا من يقول الحق على ترابك يصبح عميل ومن  يسكت يداس عليه حتى الموت؟ نحن يا جزائري لا نعلم الإجابة هل تعلمين أنت؟ فقط أعطينا إشارة ونحن نكمل الباقي لكن لا تغضبي فنحن حتى لو قتل حلمنا لن تقتل وطنيتنا ولن تقتل أخوتنا …… فقط لا تغضبي 

What do you think?